image_pdfimage_print

أعرب سكان مدينة قايس بولاية خنشلة عن بالغ سرورهم وامتنانهم لقرار رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، بترقية منطقتهم إلى ولاية منتدبة. وقد استقبلوا هذا القرار بترحيب كبير، مؤكدين على أنه خطوة هامة نحو تحقيق تنمية مستدامة تلبي طموحات وتطلعات أبناء المنطقة على مختلف الأصعدة.

أثنى سكان قايس على اهتمام الرئيس تبون بتطوير المنطقة ودعمه المتواصل لها. وعبروا عن ثقتهم بأن ترقية قايس إلى ولاية منتدبة ستُساهم بشكل كبير في دفع عجلة التنمية المحلية وتحسين مستوى معيشة المواطنين.

لم ينسَ سكان قايس التعبير عن شكرهم العميق للرئيس تبون على هذا القرار التاريخي. كما عبروا عن أملهم في أن تُصبح ششار ولاية منتدبة في المستقبل القريب، وذلك لما تتمتع به من مؤهلات تُساهم في تحقيق التنمية والتقدم.

يتطلع سكان بلدية المحمل أيضاً إلى ترقية بلدتهم إلى دائرة، نظراً لما تتمتع به من كثافة سكانية عالية ومساحة واسعة. ويأملون أن يحظى حلمهم بالتحقيق في ظل اهتمام الرئيس تبون بتطوير مختلف مناطق الجزائر.

يُجسد قرار ترقية قايس إلى ولاية منتدبة حرص الرئيس تبون على تعزيز التنمية المحلية وتحسين حياة المواطنين في مختلف أنحاء الجزائر. ويُعكس هذا القرار التزام الرئيس بدعم طموحات وتطلعات أبناء الشعب الجزائري.

وناس لزهاري

687945

Leave your comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *