image_pdfimage_print

عبدالعزيز عواج

في أجواء وطنية حماسية، احتفلت ولاية قالمة، اليوم الأحد، بالذكرى المزدوجة 68 لتأسيس الاتحاد العام للعمال الجزائريين و53 لتأميم المحروقات.

ترأست والية الولاية، السيدة حورية عقون، فعاليات الاحتفال التي نظمت على مستوى نصب الشهيد بمدينة قالمة.

وشهدت الفعاليات وضع إكليل من الزهور وقراءة فاتحة الكتاب ترحماً على أرواح الشهداء، تلاها استعراض لوحات فنية تجسد نضالات العمال الجزائريين عبر التاريخ.

وألقت السيدة عقون كلمة بالمناسبة، ثمنت فيها تضحيات العمال الجزائريين ودورهم في بناء الجزائر المستقلة.

وأكدت على أهمية هذه الذكرى في استلهام دروس النضال والتضحية من أجل تحقيق المزيد من المكاسب للطبقة العاملة.

كما أشادت بالدور الريادي للاتحاد العام للعمال الجزائريين في الدفاع عن حقوق العمال ومصالحهم.

حضر فعاليات الاحتفال ممثلو السلطات المحلية والمدنية والعسكرية، والأسرة الثورية، والمنتخبون، وعدد من فعاليات المجتمع المدني.

وتأتي هذه الذكرى لتؤكد على أهمية العمل النقابي في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية، وتعزيز مكانة الطبقة العاملة في المجتمع.

وتُعدّ هذه المناسبة فرصة لتجديد العهد بمواصلة العمل على تحقيق المزيد من المكتسبات للعمال الجزائريين، وضمان عيش كريم لهم ولعائلاتهم.

وتجدر الإشارة إلى أنّ ولاية قالمة عرفت خلال السنوات الأخيرة تطوراً ملحوظاً في مجال العمل النقابي، حيث تمّ إنشاء العديد من النقابات القطاعية والمهنية، ممّا ساهم في تعزيز حقوق العمال ومصالحهم.

وتعمل السلطات المحلية بالولاية على دعم العمل النقابي وتوفير كل الإمكانيات اللازمة لضمان نجاحه في تحقيق أهدافه.

وتُعدّ هذه الذكرى فرصة سانحة لتقييم مسيرة العمل النقابي في الولاية، وتحديد التحديات التي تواجهه، ووضع خطط عمل جديدة لتعزيز دوره في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وتختتم فعاليات الاحتفال بتنظيم ندوة علمية حول موضوع “دور العمل النقابي في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية”.

وتُعدّ هذه الندوة فرصة للنقاش وتبادل الأفكار حول سبل تعزيز دور العمل النقابي في تحقيق التنمية في مختلف المجالات.

Leave your comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *