image_pdfimage_print

بلقاسم جبار

تحت الرعاية السامية لرئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، تحتضن الجزائر فعاليات الطبعة الـ 19 للمسابقة الدولية لجائزة الجزائر لحفظ القرآن وتجويده. وتشهد هذه النسخة مشاركة واسعة من 40 دولة من مختلف أنحاء العالم، مما يؤكد المكانة المرموقة التي تحظى بها الجزائر في مجال حفظ القرآن الكريم وتجويده.

فعاليات متنوعة

وبمناسبة انطلاق المسابقة، نظمت وزارة الشؤون الدينية والأوقاف ندوة علمية بعنوان “مع القرآن الكريم.. تجربة حياة” بدار الإمام. وشارك في هذه الندوة نخبة من العلماء والباحثين من مختلف الدول، حيث ناقشوا أهمية القرآن الكريم في حياة الفرد والمجتمع.

تصفيات نهائية وتكريم

وقد تمّ اختيار 20 دولة من بين الدول المشاركة للمنافسة في التصفيات النهائية التي ستنطلق غدًا الأحد. وستتواصل فعاليات المسابقة إلى غاية يوم الخميس، حيث سيتمّ تكريم الفائزين في حفل بهيج بمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج.

جهود حثيثة

وبهذه المناسبة، أكّد وزير الشؤون الدينية والأوقاف الدكتور يوسف بلمهدي على الجهود الحثيثة التي تبذلها الدولة الجزائرية في مجال حفظ القرآن الكريم وتجويده. وأشار الوزير إلى حرص الدولة على توفير كل الظروف الملائمة لتمكين الشباب من حفظ القرآن الكريم وتجويده، وذلك من خلال إنشاء مراكز تحفيظ القرآن الكريم ودعمها.

مشاركة دولية واسعة

من جهته، عبّر عضو لجنة التحكيم للمسابقة الدولية لجائزة الجزائر لحفظ القرآن الكريم وتجويده، إسلام بن فوزي داشكين من روسيا الاتحادية، عن سعادته بالمشاركة في هذه النسخة من المسابقة. وأشار داشكين إلى أنّ مشاركة 40 دولة من مختلف أنحاء العالم يؤكد على المكانة العالمية التي تحظى بها الجزائر في مجال حفظ القرآن الكريم وتجويده.

ميزة حقيقية

بدوره، أكّد عضو اللجنة الشيخ تقي الدين مصطفى عبد الباسط التميمي من دولة فلسطين على أنّ رعاية الدولة الجزائرية لمسابقات حفظ القرآن الكريم تُعدّ ميزة حقيقية. وأشار التميمي إلى أنّ الجزائر تُعدّ قبلة لحفظة القرآن الكريم من مختلف أنحاء العالم، وأنّها تُقدم نموذجًا فريدًا في مجال التعليم القرآني.

مسار مشترك

وختامًا، أكّد التميمي على أنّ المسار الثوري للجزائر هو نفسه المسار الذي تخوضه فلسطين اليوم في سبيل حرية شعبها. وأشار إلى أنّ القرآن الكريم يُمثل رمزًا للوحدة والتلاحم بين الشعوب العربية والإسلامية.

تُعدّ مسابقة جائزة الجزائر لحفظ القرآن الكريم وتجويده حدثًا هامًا يُؤكد على حرص الدولة الجزائرية على نشر تعاليم القرآن الكريم والقيم النبيلة التي يحملها. كما تُمثل هذه المسابقة فرصة مميزة لتبادل الخبرات والتجارب بين حفظة القرآن الكريم من مختلف أنحاء العالم.

861469

Leave your comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *