أخبار الوطن

يشرع في التجارب غدا الجمعة/ ترامواي وهران وحافلات النقل الحضري تحضر للعودة

شرعت إدارة النقل بمؤسسة ترامواي وهران والمؤسسة العمومية للنقل الحضري وشبه الحضري لنفس المدينة في تنفيذ سلسلة إجراءات جديدة وقائية داخل القاطرات تحضيرا للعودة إلى النشاط الأسبوع المقبل، في انتظار الإعلان الرسمي عن رفع الحظر عن النقل عبر وسائل النقل الجماعية، ضمن إجراءات وقائية قلصت عدد الراكبين لحدود النصف، فيما كشف والي وهران عن القيام بتجارب جديدة للترامواي غدا الجمعة.

أعلن والي وهران، عبد القادر جلاوي، بأن تجارب عودة نشاط قاطرات الترامواي سيشروع فيها غدا الجمعة تحضيرا لعودة الخدمة بعد رفع الحظر والمتوقعة يوم 14 جوان الحالي، في إطار المرحلة الثانية من تدابير رفع الحجر الصحي على بعض الولايات،  وأكد والي وهران بأن عدة وسائل نقل تعمل على تحضير الإجراءات الوقائية الخاصة بدخول الخدمة مجددا. وضمن التدابير التي شرعت فيها مؤسسة ”سيترام” المسيرة لترامواي وهران تخفيض عدد الركاب إلى نحو 50 بالمائة

وسذلك عملا بالتوصيات الخاصة بعودة نشاط النقل العمومي، حيث قامت المؤسسة ضمن مخططها الخاص بالعملية بتقليص عدد الكراسي الخاصة بالجلوس من 44 كرسيا إلى نحو 22 كرسيا مع تقليص عدد الأماكن الخاصة بالوقوف إلى ثلثي العدد من خلال السماح بوقوف شخص في كل متر مربع داخل العربات، حيث كانت الإجراءات سابقا تخص تخصيص متر مربع واحد لكل 4 أشخاص، كما سارعت إدارة ترامواي وهران لوضع مجموعة ملصقات عبر كامل المواقف عبر السكة الممتدة على طول 18 كلم مع إشارات توجيهية وتحذيرية ورسائل صوتية داخل القاطرات البالغ عددها 25 قاطرة تتوفر عليها المديرية بوهران، تبث خلال عمل وسيلة النقل هذه، مع نشر مخططات للوقوف

وتحديد أماكن الجلوس والوقوف الخاصة بالركاب، كما سيتم تدعيم عدد الأعوان للتوعية والتحسيس حول أهمية احترام الإجراءات الوقائية داخل العربات وتخصيص مواد التعقيم وكل المستلزمات الضرورية للموظفين وعمال المراقبة وأعوان الأمن وفرض ارتداء الكمامات داخل العربات.

بالمقابل، شرعت المؤسسة العمومية للنقل الحضري وشبه الحضري لمدينة وهران في سلسلة إجراءات وتدابير ضمن التحضيرات الجارية للعودة للنشاط وخاصة ما تعلق بتقليص عدد الركاب داخل الحافلات لحوالي النصف، من خلال وضع أشرطة لاصقة تمنع الجلوس المزدوج في الكراسي المتقابلة

وتحديد أماكن الوقوف داخل الحافلات لتفادي الاحتكاك مع توفير المطهرات ووسائل التعقيم داخل الحافلات، التي خضعت لعدة عمليات تعقيم، خاصة وأن الحافلات كانت قد استخدمت سابقا في نقل العمال واستفادت من عدة عمليات تعقيم صحية، حيث ينتظر أن يشرع العمل عبر عدة خطوط حضرية أساسية بالمدنية في انتظار قرارات الوزارة للفتح الكلي للخطوط والعمل على نقل المواطنين في ظل احترام التدابير الوقائية. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock