تكنولوجيا

توقيف مشتبه به وحجز كمية معتبرة من المخدرات

فيما تم تنظيم حفلا رمزيا على شرف الأسرة الإعلامية المحلية

   في عملية مشتركة  بين  المصلحة الجهوية لمكافحة الأتجار غير المشروع  بالمخدرات  والمؤثرات العقلية  ببشار و القطاع العسكري /ن ع 03 توقيف مشتبه به وحجز كمية معتبرة من المخدرات

مواصلة لجهودها الميدانية لمكافحة الشبكات الإجرامية المختصة في التهريب والجريمة المنظمة، وفي عملية نوعية أخرى بحر هذا الأسبوع ، تمكن أفراد الشرطة للمصلحة الجهوية لمكافحة الإتجار غير المشروع بالمخدرات والمؤثرات العقلية ببشار و بالتنسيق مع مصالح القطاع العسكري ن ع 03، من توقيف  مشتبه به، مع حجز كمية معتبرة من المخدرات.

العملية النوعية هذه، نُفِّذت بناء على استغلال معلومات تفيد بمحاولة قيام مشتبه به لتهريب كمية من المخدرات ، انطلاقا من بشار نحو إحدى ولايات الغرب الجزائري ، ليتم تنسيق الجهود العملياتية ميدانيا مع المصالح المختصة للقطاع العملياتي العسكري للناحية العسكرية الثالثة، بإشراف من النيابة المختصة، وإعداد خطة أمنية محكمة مكَّنت من رصد وتوقيف الشخص  في العقد الخامس من العمر، واستمرارا للتحري في القضية، وبموجب إذن عن نيابة الجمهورية، تم تفتيش مسكن المعني حيث انتهت عملية التفتيش بحجز كمية:11كلغ و400غرام المخدرات ( كيف معالج) كانت مخبأ داخل خزان ماء .

بعد استيفاء إجراءات التحري في القضية، تم تقديم المشتبه به أمام السيد وكيل الجمهورية لدى محكمة بشار،  ليأمر بإيداعه الحبس المؤقت عن قضية: حيازة المخدرات بطريقة غير مشروعة من اجل البيع والوضع للبيع والنقل والحصول والشراء قصد البيع التخزين  في إطار جماعة إجرامية منظمة ، استيراد المخدرات بطريقة غير شرعية ، التهريب على درجة من الخطورة تهدد الاقتصاد الوطني والصحة العمومية .

 تنظم حفلا رمزيا على شرف الأسرة الإعلامية المحلية بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة

               بمناسبة إحياء اليوم العالمي لحرية  الصحافة الموافق ل 03 ماي من كل سنة، نظمت مصالح أمن ولاية بشار حفلا رمزيا على شرف الأسرة ألإعلامية المحلية، اشرف عليه السيد رئيس أمن الولاية ،عميد أول للشرطة/ زوهري محمد  ، بحضور جميع الصحفيين و المراسلين الصحفيين لمختلف وسائل الإعلام (السمعية البصرية و المكتوبة )، الذين تلقوا تهاني رئيس أمن الولاية  ومن خللها قراء كلمة التهاني التي  تقدم بها  المدير العام للأمن الوطني إلى رجال الأسرة الإعلامية التي تعتبر شريك و رفيق  لشرطة.

 كما تم اغتنام السانحة كمحطة تعارف وإصغاء لانشغالات الصحفيين وتبادل الآراء كما نوه السيد رئيس امن الولاية بالمجهودات المبذولة من طرف وسائل الإعلام المحلية   من أجل تنوير الرأي العام بكل احترافية و موضوعية، و كذا على التضحيات التي يقدمونها من أجل الرقي بمجال الإعلام و الاتصال بالجزائر و خاصة الإعلام الأمني خدمة للوطن و المواطن .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock