مرأة وأسرة

الشرطة والدرك والحماية..”رجال واقفون” لتأمين الانتخابات

❊ "أبناء الشعب" يضمنون الطمأنينة والأمن لبناء الديمقراطية

جرت الانتخابات التشريعية في ظروف أمنية ناجحة وموفقة، أمس السبت، ببرج بوعريريج، طبعها الحضور المميز لعناصر الأمن الوطني وعناصر الدرك الوطني، كل حسب دائرة الاقليم والاختصاص، وذلك عبر مراكز الانتخاب التي توزعوا حسب حاجة كل مركز بين ثلاثة وأربعة أو خمسة عناصر.

إلى جانب تأمين حركة السير وتسهيلها في الطرقات، حسب ما لاحظناه خلال الجولة التي قادتنا إلى بعض مراكز التصويت ببرج بوعريريج، بالموازاة مع السهر على الاحترام الصارم لتدابير الوقاية من وباء كورونا، إلى جانب مرافقة رجال الحماية المدنية لهذه الجهود، الأمر الذي استحسنه الوافدون على مكاتب الانتخاب .

وقد شهدت العاصمة، أمس، على غرار باقي مناطق الوطن تسخير تشكيلات أمنية معتبرة لتأمين العلمية الانتخابية لتشريعيات 12 جوان الجاري، حسب ما جاء في بيان للمديرية العامة للأمن الوطني،  حيث وضعت المديرية مخططا لمرافقة سير الانتخابات التشريعية يرتكز على تجنيد تشكيل خاص بتأمين محيط مرتكز ومكاتب التصويت المتواجدة بقطاع اختصاص مصالح الشرطة مع ضمان نقل وتأمين صناديق الاقتراع.

كما أسندت إلى فرق التشكيل، مهمة تسهيل حركة المرور وتأمين مستعملي الطريق العام أثناء الحدث الانتخابي، من خلال تطبيق تدابير منع الوقوف والتوقف للمركبات وكذا التجمعات بالقرب من المؤسسات المعنية بالعملية، مع الحرص على احترام إجراءات البروتوكول الصحي المتعلق بالحماية من “كوفيد 19”.

وتقوم مهام رجال الأمن على تأمين المراكز والمحيط قبل انطلاق العملية الانتخابية بساعات، أي منذ ساعات الصباح الأولى لاستقبال الوافدين على مكاتب التصويت وتأمين العملية الانتخابية منذ انطلاقها إلى نهايتها.

مهام رجال الحماية المدنية أيضا نبيلة وتصبّ في خانة حماية المواطنين وتأمين حياتهم، حيث يعمل رجالها على مراقبة مداخل ومخارج النجدة في المراكز، مع مراقبة الوسائل الأمنية بما فيها صلاحية المطفآت الخاصة بالتدخلات الأولية في حال نشوب حريق، إلى جانب الاستعداد الكلي للتدخل في أي طارئ أو إسعاف مريض أو نقله إلى المستشفى، مع مساعدة كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة لأداء واجبهم الانتخابي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock