صحة

الشبيبة – النادي الصفاقسي اليوم على الساعة 17:00

"القبائل" عازمون على التأهل إلى نصف النهائي

تلعب شبيبة القبائل، اليوم، ورقتها الأخيرة في مهمة التأهل إلى الدور النصف نهائي من كأس الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم، عندما تستقبل نادي الصفاقسي التونسي، اليوم بداية من الساعة الخامسة مساء، بملعب أول نوفمبر بتيزي وزو، في فرصة سانحة ليثبت النادي القبائلي، عودته القوية على المستوى، ونيته في التتويج باللقب القاري.

وستلعب الشبيبة، اليوم، وهي فائز ة بمباراة الذهاب بهدف مقابل صفر، يوم الأحد الماضي في تونس،  بملعب الطيب المهيري بصفاقس بنتيجة (1-0)، لتحاول التأكيد على قواعدها في تزي وزو، رغم غياب الأنصار، حيث أن كل الظروف ستكون في متناول الكناري، الذي عليه أن يحافظ على هذه النتيجة، وعلى عذرية شباكه، لتفادي أي مفاجأة غير سارة، قد تخلط حساباته وحسابات المدرب الفرنسي دونيس لافان، الذي استطاع منذ مجيئه إلى النادي أن يعطي دفعا كبيرا ومفيدا للتشكيلة.

فالفوز المسجل خارج الديار، وحتى وإن كان في صالح النادي القبائلي، إلا أنه يتطلب الحذر من قبل عناصر الفريق، الذين وضعوا القدم الأولى في الدور النصف نهائي، ولن يحق لهم أن يتركوا فرصة وضع القدم الثانية تفوتهم، فهم مطالبون، أكثر من أي وقت مضى، بخوض هذه المباراة بجدية كبيرة، كون أن التأهل لم يضمن بعد، مثلما أكده المدرب الفرنسي، دونيس لافان، في إشارة منه لتفادي لاعبيه الثقة المفرطة، قائلا: لم نضمن التأهل بعد للدور الموالي، والفوز في صفاقس تركناه وراءنا، يجب وضع الأرجل على الأرض، اشترط من اللاعبين التركيز التام.

وعلى مستوى التعداد، بإمكان مدرب الكناري، الاعتماد على كامل اللاعبين، باستثناء المهاجم رزقي حمرون، الذي سيستنفذ اليوم عقوبته للمباراة الثانية، بعد طرده خلال الجولة الأخيرة لمرحلة المجموعات بتيزي وزو، أمام نابسا ستارز الزامبي.  من جهته، سيخوض النادي الصفاقسي الذي يلعب له الجزائريان صبري شرايطية وزكريا منصوري، هذا الموعد بنية تدارك تأخره تحت إشراف المدرب الجديد، حمادي الدو. وكانت التشكيلة الصفاقسية التي سجلت التعادل في لقاء الجولة الأخيرة للبطولة التونسية أمام جمعية الرجيش (3-3)، قد أنهت الموسم في المركز الخامس، حيث فشلت في تحقيق التأهل لمنافسة قارية.

في حال تأهلها، ستواجه شبيبة القبائل في الدور نصف النهائي، المتأهل من المباراتين المزدوجتين بين كوتون سبور الكامروني وجاراف السنغالي، حيث عاد الفوز في مباراة الذهاب للأول (1-0). وسيدير مباراة الإياب طاقم تحكيم مغربي، مشكل من الحكم الرئيسي رضوان جياد ،و بمساعدة مواطنيه لحسن أزقاو ومصطفى أكركاد. وكان ممثل الجزائر الثاني في هذه المنافسة، وفاق سطيف، قد أقصي في مرحلة المجموعات باحتلاله المركز الثالث وراء نادي انييمبا النيجيري و أورلاندو بيراتس الجنوب إفريقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock