الاخبار المحلية

الجزائر تودّع أحد شموع الثورة التحريرية الرجل المجاهد ألأخضر سحنون


رحل إلى جوار ربّه المجاهد الأخضر سحنون عن عمر ناهز 92سنة،وقد ووري ثراه يوم أمس بمقبرة القنادسة بولاية بشار.


ولد الأحضر سحنون بمنطقة القنادسة بولاية بشار في سنة 1928.
كما إنضم المجاهد الرّاحل بصفوف الثورة التحريرية المباركة آنذاك في يناير من عام 1956،بكونه الفدائي البطل وقد كلّف حينها بالعديد من المهام الثورية الخالصة التي تفنى ولاتزول،في إطار العمليات العسكرية لجيش التحرير الوطني،كما إلتحق الفقيد بعد الإستقلال عن الإستعمار الفرنسي الغاشم بصفوف المديريّة العامة للأمن الوطني،بعدما إستغل عدة تربّصات للتكوين بسلك الشرطة في سيدي بلعباس ،ليصبح أحد إطارات الأمن الولائي بتلمسان وبشار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock