الاخبار المحلية

ارتفاع محسوس في منتوج الثوم

إصابةجديدة بفيروس كورونا في عين الدفلى 

ناهزت 500 دج للكلغ الواحد

الثوم لمن إستطاع إليه سبيلا في أسواق عين الدفلى

تعرف أسعار مادة الثوم ارتفاعا جنونيا و غير مسبوق بأسواق التجزئة لولاية عين الدفلى على غرار باقي ولايات الوطن  .

فقد ناهز سعر الكلغ الواحد عتبة 500 دج و وصل حتى 600 دج بسوق خميس مليانة و مليانة و عاصمة الولاية عين الدفلى مما جعل من المواطنين يعزفون عن شراء هذه المادة التي تعتبر  أساسية في مختلف أطيافهم لان أسعارها تفوق قدرتهم الشرائية .أما عن أسباب هذه القفزة الجنوبية للأسعار فتعود حسب تجار التجزئة الخضر و الفواكه إلى ارتفاع أسعارها في سوق الجملة حسب نوعيتها .لكن تجار الجملة يرون أن تقلص المساحات المزروعة بمادة الثوم هذه السنة كان له الأثر الكبير في ارتفاع أسعارها نتيجة الخسائر التي تكبدوها الموسم الماضي بعدما انخفضت الأسعار إلى ادني المستويات و عجزوا عن تسويقها مما اجبرهم على عدم تكرار التجربة هذه السنة مما أثر على العرض الذي جاء قليلا وحتى رديءا مقارنة بنوعية الموسم الماضي مقابل ارتفاع الطلب على هذه المادة ما جعل أسعارها تحرق جيوب المواطنين.

سجلت ولاية عين الدفلى اليوم إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد ليرتفع عدد الإصابات إلى 418  إصابة مؤكدة بالتحاليل البيولوجية.

 أحمد رواف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock