أخبار الوطن

أفاد الرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز ،محمد عرقاب ، أمس، بأنه سيتم العمل بالفاتورة الشهرية لاستهلاك الكهرباء في غضون ثلاث سنوات .
وأوضح ذات المسؤول خلال ندوة صحفية ،عقدها على هامش لقاء مع المؤسسات الوطنية المتخصصة في إنجاز الشبكات الكهربائية، أن هذا التغيير في فترة فاتورة استهلاك الكهرباء و التي هي حاليا فصلية (ثلاثة أشهر) ستكون جزءًا من النظام الجديد لتسيير الزبائن.
في هذا الصدد أشار عرقاب، بأن الفترة الجديدة لاحتساب فاتورة استهلاك الكهرباء، سيتم تطبيقها تدريجيا بدءا بالفواتير نصف الشهرية.
و في رده على سؤال حول احتمال مراجعة أسعار الكهرباء، أشار المسؤول الأول لسونلغاز، أنه قبل أي زيادة فإنه سيتم أولا» إنجاز دراسة تأثير الأسعار من أجل تكييفها مع مستوى معيشة المواطنين «.
وفيما يتعلق بالضرر الذي لحق بالأجهزة الكهربائية والإلكترونية المنزلية للأسر بعد انقطاع التيار الكهربائي ، أفاد عرقاب أن «المجمع قام بتعويض العديد من المواطنين» قائلا أنه «لدينا إجراءات لتعويض المبالغ المستحقة للزبائن بسبب الأعطال».
بالمقابل أكد ذات المسؤول، بأن الانقطاعات الكهربائية تحدث بصفة أقل و ذلك بفضل تطوير مخطط نقل وتوزيع الكهرباء لسونلغاز .
وأضاف أنه حتى خلال انقطاع التيار الكهربائي فإن سونلغاز لديها نظام التدخل السريع الذي يقلل من مدة الانقطاعات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري


إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock