أخبار الوطن

شحن أزيد من 100 طن من المساعدات الإنسانية، من بينها مواد غذائية وأدوية، لإرسالها عبر مطار جانت الى ليبيا.

قالت السيد بن حبيلس خلال اقلاع ثلاث طائرات شحن عسكرية من مطار بوفاريك أن “الجيش الوطني الشعبي استطاع التوفيق بين دوره الدفاعي والأمني وواجبه الإنساني من خلال فتح جسر جوي نحو مدينة جانت بالجنوب الجزائري لتنقل بعدها المساعدات برا وإيصالها لإخواننا الليبيين الذي لا نفرق بينهم”. 

وقد تم اليوم انطلاقا من مطار بوفاريك شحن أزيد من 100 طن من المساعدات الإنسانية، من بينها مواد غذائية وأدوية، لإرسالها عبر مطار جانت الى ليبيا.

وفي تصريح له صبيحة اليوم على هامش هذه العملية، قد أوضح وزير الشؤون الخارجية، صبري بوقادوم، أنه ب”توجيهات من رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، وبالمشاركة المحمودة للجيش الوطني الشعبي، سيتم ارسال مساعدات إنسانية من مواد غذائية، طبية وأخرى تتجاوز أزيد من 100 طن عن طريق جسر جوي سيربط المطار العسكري ببوفاريك بمطار جانت”.

وكان قد أكد الوزير أن “أواصر الأخوة وعلاقة الجوار التي تربط الجزائر بشقيقتها ليبيا و بين الشعبين تفرض علينا انطلاقا من مبدأ الوفاء لتقاليد التضامن الأخوي الفعال واللامشروط  تجاه الشعب الليبي الشقيق، الوقوف الى جانبه في هذا الظرف العصيب الذي يجتازه للتخفيف عليه قدر الامكان وطأة الازمة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock