أخبار الوطن

وزارة الدفاع زودت قطاع التربية بأجهزة تشويش

لمحاربة الغش في البكالوريا

كشف وزير التربية الوطنية عبد الحكيم بلعابد أمس أن وزارة الدفاع الوطني جهزت فروع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات بأجهزة التشويش لمحاربة الغش خلال الامتحانات للسنة الدراسية الجارية. حيث قال الوزير في ندوة صحفية أن وزارة الدفاع الوطني قامت بتزويد فروع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات بمشوشات ذات نوعية جيدة لمنع أي محاولة لتسريب الأسئلة إلكترونيا، حيث يدخل هذا الإجراء الهام والذي يعتبر في صميم تأمين الامتحانات المدرسية،موضحا في ذات السياق أن فرعي الديوان الوطني للامتحانات بباتنة والجزائر العاصمة مكلفان بطباعة امتحانات شهادة البكالوريا في حين أن الفروع السبعة الأخرى تختص في طباعة امتحانات شهادة التعليم المتوسط وشهادة نهاية مرحلة التعليم الابتدائي،مبرزا أن التفكير جاري في الوقت الحالي من أجل إعادة صياغة أسئلة امتحان شهادة البكالوريا بالشكل الذي يسمح للمترشح بالابتعاد عن البحث عن أجوبة في أماكن أخرى، مشيرا أن مثل هذه الإجراءات الردعية لطرق الغش أتت بثمارها وأثبتت نجاعتها ،أين قدمت نتائج ايجابية في السنوات الأخيرة سيما عقب استحداث منذ سنتين الهيئة الوطنية للوقاية من الجرائم المتصلة بتكنولوجيات الإعلام والاتصال ومكافحتها التابعة لوزارة العدل والتي تم تزويدها بالأدوات القانونية والتشريعية اللازمة،من جهة أخرى دعا وزير التربية الوطنية الجميع إلى ضرورة توعية المترشحين وتحسيسيهم بالابتعاد عن الغش الإلكتروني التي قد تؤدي بهم إلى الإقصاء لمدة 5 سنوات بالنسبة للتعليم النظامي و10 سنوات بالنسبة للمترشحين الأحرار، معبرا في ذات الوقت عن أسفه لتواطئ البعض في مراكز إجراء الامتحانات في عملية نشر وتوزيع المواضيع مباشرة بعد فتح الأظرفة، مشيرا إلى ضرورة التمييز بين تسريب المواضيع الذي وصفه بالخيانة والعجز عن التسيير،وتجدر الإشارة إلى أنه تم تسجيل السنة الفارطة 1700 حالة غش في البكالوريا، لكن هذا لم يؤثر على مصداقية شهادة البكالوريا في الجزائر حسب الوزير،بل يشوش علي المترشحين فقط.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري


إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock