أخبار الوطن

وباء كورونا يجمد وعود الرئيس

قطع وباء الكورونا الطريق على الوافد الجديد على قصر المرادية ،السيد عبد المجيد تبون ، و أجندته المتمثلة في بناء إقتصاد قوي و إعادة الحياة و قيمة الجزائريين وحقوفهم الضائعة .

حيث مرت 100 يوم الأولى على الرئيس منذ 19 ديسمبر الذي أدى فيه ، اليمين الدستورية  و إلى غاية اليوم في مشاكل عديدة من بينها أزمة النفط و سقوط الأسعار.

محاولا وضع أحجار الدومينو بسلاسة إلا أن الوباء القاتل أطال عمر التجديد و الوفاء بالعهود من بينها إمكانية التعديل الدستوري ودفعت به إلى تأجيل النقاش بشأن المسودة ، زيادة عن مواعيد  الانتخابات التشريعية و الولائية إضافة إلى تعطيل المواعيد الدراسية و إمكانية إلغاء الإمتحانات .

هذه الصدمة أجبرت خليفة بوتفليقة، على إعادة ترتيب الأجندة إلى أجل غير مسمى .

فمن كان يصدق أن كائنا مجهريا دقيقا لا يرى بالعين المجردة يغزو الكرة الأرضية ليمسك بخناق العالم، ومن كان يتوقع أن يتمكن فيروس  من قلب المعادلات في العالم وتهديد الأوضاع العامة وشل الحياة وخلط الأوراق السياسية والإقتصادية والإجتماعية في كل مجالات الحياة العامةوالخاصة.

العربي سفيان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock