أخبار الوطن

«هنالك مؤامرة لإبطال سحب الحصانة من ولد عباس وبركات»

عضو بمجلس الأمة يكشف:

تزامنا و اقتراب موعد اجتماع أعضاء مجلس الأمة المخصص للنظر في طلب وزير العدل، حافظ الأختام المتعلق بتفعيل إجراءات رفع الحصانة البرلمانية عن عضوي مجلس الأمة سعيد بركات و جمال ولد عباس، طبقا لأحكام المادة 127 من الدستور، حتى يتمكن القضاء من ممارسة مهامه الدستورية وتفعيل أحكام المادة 573 و ما يليها من قانون الإجراءات الجزائية». أين كشف أحد نواب مجلس الأمة الذي تحفظ عن ذكر اسمه ، أن الغرفة الثانية للبرلمان تعرف هذه الأيام حركة غير عادية لبعض الأعضاء المحسوبين على الثلث الرئاسي ، و الذين يعملون حاليا على حشد أكبر عدد ممكن من الأعضاء ليصوتوا ضد قرار رفع الحصانة عن عضوي المجلس جمال ولد عباس و سعيد بركات ، هذا الأخير الذي يعتبر المعني الأول خاصة و إن قائد هذا الحراك داخل كواليس الغرفة الثانية يعتبر من أقربائه و هو من يقود عملية الحشد للتصويت ضد رفع الحصانة عن هذين العضوين و على رأسهم صهره بركات سعيد ،حيث أنه من المقرر خلال الأيام القليلة القادم عقد المجلس جلسته للفصل في طلب وزير العدل حافظ الأختام ، بعد إحالته على لجنة الشؤون القانونية والإدارية وحقوق الإنسان والتنظيم المحلي وتهيئة الإقليم والتقسيم الإقليمي «لإعداد تقرير في الموضوع، ورفعه إلى المكتب، على أن يعرض تقرير اللجنة فيما بعد على الأعضاء للفصل فيه في جلسة مغلقة» ، و هذا عملا بأحكام المادة 125 من النظام الداخلي لمجلس الأمة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock