أخبار الرياضة

هكذا دافع أوزيل عن الإسلام بعد أحداث فرنسا (صورة)

يأتي هجوم نيس، بعد أيام قليلة من الجريمة التي هزت فرنسا أكتوبر- أرشيف

دافع النجم الألماني، مسعود أوزيل، عن الإسلام، بعد الاعتداء الذي شهدته مدينة نيس الفرنسية، يوم الخميس الماضي وراح ضحيته ثلاثة قتلى، قرب كنيسة، على يد مهاجم استعمل سكيناً وقبضت عليه الشرطة بعدما أصابته.

ونشر صانع ألعاب نادي أرسنال، عبر حسابه في موقع التواصل الإجتماعي “تويتر”، صورة له من أمام الكعبة مرفقة بكلمات آية من سورة المائدة بالقرآن الكريم، تبين قيمة نفس الإنسان وقدسيتها.

وعلق مسعود أوزيل المستبعد عن تشكيلة فريقه مؤخرا، على الصورة قائلا: “الإرهاب ليس له مكان في الإسلام”.

ويأتي هجوم نيس، بعد أيام قليلة من الجريمة التي هزت فرنسا ليلة يوم الجمعة 16 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، حينما أقدم شاب من أصل شيشاني، على قطع رأس مدرس التاريخ، صموئيل باتي، الذي كان قد عرض رسوما مسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم في فصل دراسي في درس عن “حرية التعبير”.

يذكر أن أوزيل، يعيش حاليا فترة عصيبة في مسيرته الرياضية، حيث استبعده المدرب الإسباني لنادي أرسنال، ميكيل أرتيتا، لأسباب مجهولة، من قائمة الفريق التي ستخوض منافسات الدوري الإنجليزي والدوري الأوروبي لهذا الموسم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock