أخبار الوطن

لاوجود لفيروس « كورونا» في برج بوعريريج و جيجل الحالة المشتبه فيها كانت نتائجها سلبية

تنفست الدوائر الصحية مواطني ولاية جيجل وبرج بوعريريج  الصعداء بعد ظهور نتائج التحاليل التي أجريت على العينات التي تم توجيهها إلى معهد باستور والمتعلقة بثلاثة أشخاص جرى الحج الصحي عليهم بمستشفى عاصمة الولاية بعد الاشتباه بإصابتهم بفيروس كورونا . وكشف بيان رسمي لمديرية الصحة بجيجل بأن التحاليل التي أجريت على العينات التي تم توجيهها لمعهد باستور بالعاصمة كانت نتائجها سلبية بعدما تأكد عدم إصابة أصحابها بفيروس كورونا في إنتظار وصول نتائج التحاليل الخاصة بمريض آخر ينحدر من بلدية الميلية والذي لازال بدوره رهن الحجر الصحي بمستشفى جيجل ، ما يعني بأن ولاية جيجل وبرج بوعريريج  لا تضم والى غاية كتابة هذه السطور أي شخص مصاب بفيروس كورونا وأن كل ما تم ترويجه بشأن وجود ثلاث إصابات بهذا الفيروس لا أساس لها من الصحة .ويعيش الشارع الجيجلي منذ أكثر من أسبوع « فوبيا» حقيقة من فيروس كورونا بعد المعلومات التي تحدثت عن إكتشاف عدة حالات مؤكدة بكل من الطاهير وكذا عاصمة الولاية وإعلان المصالح الصحية عن تطبيق إجراءات الحجر الطبي على ثلاثة أشخاص يشتبه في إصابتهم بالمرض بكل من مستشفى مجدوب السعيد بالطاهير وكذا عاصمة الولاية الأمر الذي دفع بسكان عاصمة الكورنيش الى مضاعفة احتياطاتهم من المرض من خلال الإقبال الكبير على شراء مختلف المواد المطهرة وحتى الكمامات التي باتت ديكورا مميزا بمداخل الفضاءات الصحية وحتى الصيدليات وبعض المرافق العامة الأخرى .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock