أخبار الوطن

كنفدرالية النقابات الجزائرية تعلن عن إضراب وطني بداية من 10 أفريل القادم

رفضت الحكومة الجديدة وأكدت دعمها المطلق للحراك الشعبي

أعلنت أمس النقابات المستقلة لمختلف القطاعات المنضوية تحت لواء كونفديرالية النقابات الجزائرية «CSA« عن تنظيم إضراب وطني في 10 أفريل الحالي متبوع بمسيرة وطنية بالجزائر العاصمة دعما للحراك الشعبي، وأكدت النقابات التي اجتمعت تحت مسمى «كنفديرالية النقابات الجزائرية» في بيان لها رفضها لتشكيلة الحكومة الجديدة المعلن عنها من طرف الوزير الأول نور الدين بدوي أول أمس، وأضافت أن «النقابات تتمسك بمطالب الحراك الشعبي السلمي لجزائر جديدة بوجوه جديدة تحظى بمصداقية لها قبول شعبي تشرف على المرحلة الانتقالية»، وتم الكشف في البيان أن النقابات ترفض القرارات التي جاءت بها رسالة رئيس الجمهورية بتاريخ 14 مارس الماضي وكل ما ينتج عنها، كما رفضوا أي تدخل أجنبي ومن أي جهة كانت في الشؤون الداخلية، ودعوا لمواصلة الحراك الشعبي السلمي والمشاركة فيه بقوة، وستنظم النقابات يوم 10 أفريل القادم مسيرات في العاصمة انطلاقا من ساحة أول ماي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock