أخبار الرياضة

عين “الكرماوة” و”الحماما” على الفوز لا غير

اتحاد الكرمة - مديوني وهران

سيكون اتحاد الكرمة في مواجهة ساخنة، عندما يستقبل جاره مديوني وهران، برسم الجولة الثالثة لبطولة الهواة، وهو اختبار حقيقي لمدى قدرة الفريقين على تجسيد طموحهما في بطولة قسمهما، وتبقى رغبتهما مفتوحة على كلّ الاحتمالات خاصة مع تغيير صيغة المنافسة الموسم القادم.

أكّد محمد مازة، مدرب اتحاد الكرمة، أنّ فريقه استعد جيدا لمواجهة مديوني التي ستلعب على غير العادة بملعب “باهي عمر” بالسانية، بسبب عدم تأهيل ملعب “محمد خساني” بالكرمة “ندرك أهمية المباراة، ونقاطها التي ستبقينا في حال الظفر بها في الريادة، وترفع من منسوب الثقة لدى أشبالنا، سنحاول أن نخرج غانمين من هذا “الداربي” الذي سيلعب على جزئيات صغيرة، وأبقى أشدّد دائما على الروح الرياضية في “الداربيات”.

ورفض المدرب مازة، خوض أيّ لقاء ودي تحضيري هذا الأسبوع مخافة الوقوع في وحل الإصابات، خاصة وأنّ الجميع تنفّس الصعداء لخواء العيادة، وكذلك اكتمال التشكيلة بعودة متوسط الميدان فيصل حاجي، بعد استنفاذ عقوبة الإيقاف لمباراة واحدة، صدرت في حقه، بعد طرده في لقاء الجولة الأولى أمام شبيبة تيارت، والذي سجل فيه أحد هدفي اللقاء.

كما أنّ الرئيس كراراز الوافي، دخل على الخط مدعّما العمل البسيكولوجي الذي يقوم به مدربه مازة، بشحن معنويات لاعبيه بمنحة الفوز الثمين على اتحاد الرمشي، وتخصيص أخرى مغرية في حلّ الإطاحة بـ”الحماما” اليوم بملعب “السانية”.

في الجهة المقابلة، يسير فريق مديوني وهران هو الآخر في استقرار، إداريا وفنيا، فحتى التغيير الذي طرأ على مستوى عارضته الفنية في الصائفة بمجيء المدرب فيصل مقني زاده صلابة، بدليل أنّه حقّق فوزين متتاليين، جعلاه رائدا، فهذا المكسب هو الذي جعل المناجير العام قادة بلحسن، يكشف عن رغبة المسيرين في جعل مباراة اليوم امتحانا على قدرة مديوني على التألق، والمراهنة على الصعود “مباراة اليوم ضد الكرمة هامة، لأنّه بمثل هذه المواجهات نقيس قدراتنا وإمكانياتنا، لأنّ ما يعنينا كثيرا هو الصعود الذي سطرناه قبل انطلاق البطولة، ونودّ تحقيقه، لكن بمساعدة السلطات المحلية، حيث نفتقر كثيرا للمال، ومباراة الكرمة سنلعبها بتعداد مكتمل، وسالم من العقوبات والإصابات”، يقول بلحسن الذي يضيف “نحن نحترم فريق اتحاد الكرمة، وانطلاقته الناجحة في البطولة دليل على قوّته، وسنعمل رفقته على تقديم مباراة في المستوى لجماهير الفريقين، والفوز للأحسن”.

ويعترف بلحسن، أنّ أحوال مديوني هذا الموسم في تحسّن بفضل جهود إدارته، رغم المصاعب المالية التي يعاني منها فريقه، وأضاف “مجيء شراكة بن عيسى أفاد مديوني، فلقد وفّر كلّ شيء للتشكيلة من مال وعتاد، فالمنح يتلقاها اللاعبون في الوقت المحدد، رغم نقص المال، فلا عذر لهم سوى تبليل القميص، والدفاع عن ألوان مديوني بقوّة، وتحقيق آمال أنصاره في الصعود هذا الموسم”، يختم قادة بلحسن .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock