أخبار الوطن

سوء التنظيم  في توزيع مادة السميد يشوه صورة الجزائر في الخارج

تدافع و تجمهر من اجل الظفر بكيس السميد

بقلم منال جبار

صبرا ايه المواطن الكريم لا تكن وحشا تتلهف لاجل كيس سميد تتقاتل مع

اخوانك المؤمنين فالمؤمن اخ المؤمن لا يظلمه ولا يسلمه وكن مثالا في

حسن التعامل وحافظ على السكينة  اذ ان كبار المسؤولين يطمئنون  بان

كل المواد الغذائية متوفرة لا سيما مادة السميد .

يرى المتتبع لعملية توزيع مادة السميد عبر بعض بلديات الوطن الكبرى  ان

سوء التنظيم عجلت بضرب نصائح الاطباء و المسؤولين عرض الحائط

و التى تنص على

ضرورة احترام مسافة الامان بين المواطنين الى جانب منع التجمعات وقد

اعتبر 3 اشخاص تجمعا وجب تفريقهم  .

ونحن نرى ان عملية توزيع مادة السميد على المواطنين يجب ان تكون

في اطار منظم  و بالتنسيق مع رؤساء البلديات و الجمعيات النشطة الى

جانب الامن لفرض الانظباط وعدم التهور في الحصول على هذه المادة

الضرو رية وذلك من خلال  ضبط واحصاء المعوزين على مستوى كل بلدية

وهذا ليس صعبا في ظل وجود قوائم لدى مصالح البلدية وكذا الجمعيات

 وايصال هذه المادة الى بيت كل معوز لاسيما التي يتم التصدق بها من

طرف المحسنين  

في حين يتم توزيع مادة السميد عبر الاحياء  حيث تخصص ايام للتوزيع

تضبط في رزنامة وتعلق في كل حي ايام توزيع حتى نتجنب الاختلاط و

التجمهر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري


الموقع يثمن قرار رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون بخصوص الجرائد الالكترونية
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock