الاخبار المحلية

توزيع المحلات المهنية حلم شباب بئر توتة

المرافق الرياضية والترفيهية مطلب معلَّق

اشتكى شباب بلدية بئر توتة ممن أودعوا ملفات طلب الاستفادة من مشروع 100 محل تجاري الذي أنجز بقلب البلدية، من تماطل السلطات المحلية في توزيعها رغم حاجتهم الماسة إليها للتخفيف من البطالة الخانقة التي يعيشونها في ظل غياب مناصب عمل بالمنطقة.

ذكر المعنيون خاصة أصحاب الحرف منهم، ذكروا أنهم وجهوا العديد من المراسلات والشكاوى إلى مختلف الهيئات المعنية كرئيس البلدية والوالي المنتدب لبئر توتة، من أجل التعجيل في توزيع المحلات المهنية، إلا أن طلبهم لم يلقَ آذانا صاغية رغم علمهم بمشاكل شباب المنطقة، فيما أكدوا حاجتهم الماسة إلى هذه المحلات، من أجل القضاء على هاجس البطالة الذي يواجه شباب المنطقة، الذين تحصلوا على وعود من أجل الشروع في توزيعها قريبا، لكن العملية لم تتم إلى حد اليوم؛ الأمر الذي جعلهم يتساءلون عن سبب تماطل المصالح المحلية في إعطاء إشارة استغلالها.

وبهذا تبقى آمال شباب بلدية بئر توتة متوقفة على تحرك السلطات المحلية، التي لم توزع بعد المحلات المهنية والأسواق التجارية رغم الوعود التي قطعتها بالاستفادة منها، استنادا إلى تعليمة القضاء على الأسواق الموازية بالعاصمة. كما أعرب شباب المنطقة عن تأسفهم لنقص الهياكل والمرافق الرياضية والترفيهية والثقافية التي من شأنها أن تملأ الفراغ الذي يعيشونه، حيث يجدون أنفسهم في كل مرة، مضطرين للتنقل إلى البلديات المجاورة لممارسة هواياتهم الرياضية أو مختلف الأنشطة الأخرى، كما أن أغلبهم يجدون أنفسهم يجلسون في المقاهي التي تُعد ملاذهم الوحيد، أو يتابعون مباريات كرة القدم في ظل نقص هذه المرافق بالمنطقة، علما أن بلدية بئر توتة تضم عددا كبيرا من الشباب البطالين.

وفي سياق متصل، أوضح الشباب أن النقص المسجل في المرافق الترفيهية والرياضية أدى بالكثير منهم إلى الاستغناء عن ممارسة الرياضة؛ تجنبا لعناء التنقل في كل مرة، إلى المناطق المجاورة، ناهيك عن المصاريف الزائدة المترتبة عن ذلك، وعليه يطالب شباب المنطقة مديريتي الشباب والرياضة لولاية العاصمة والسلطات المحلية، بالالتفات إليهم والاهتمام بانشغالاتهم من خلال إنجاز مراكز رياضية ومرافق ثقافية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock