الاخبار المحلية

تسرب الماء يؤرق السكان

سوق الإثنين

يشتكي سكان بلدية سوق الاثنين، الواقعة جنوب غرب ولاية تيزي وزو، من التسربات التي طالت شبكة توزيع الماء الصالح للشرب نتيجة قدمها، واتخذت هذه التسربات مسالك وطرق القرى مجار لها، وأضحت تزعج كثيرا السكان، على اعتبار أنها تسببت في تراجع كميات الماء التي تصل الحنفيات.

ندد سكان سوق الاثنين بكثرة التسربات التي طالت شبكة المياه الصالحة للشرب، حيث تضيع بشكل يومي كميات كبيرة في المحيط، بسبب تعرض الشبكة للتصدع والانكسار بالنزر، بسبب قدمها وحاجتها للتهيئة، مثل ما هو الحال بطريق ايروحانيين، حيث تضيع كميات كبيرة من المياه بمجرد عودة الماء للحنفيات. مؤكدين أن هذه الوضعية على حالها لأكثر من شهرين.

قال أحد السكان؛ إن الوضع لم يعد محتملا، مؤكدا أن القاطنين بحي ايروحانيين، قاموا مرارا بنقل انشغالاتهم للجهات المعنية، وعلى رأسها البلدية و«الجزائرية للمياه، غير أن الأوضاع مازالت كما هي، متأسفا عن الإهمال والتماطل في الاستجابة لنداء المواطنين، لاسيما أن الأمر يتعلق بمصدر حيوي، إذ تضيع كميات كبيرة منه في المحيط، في الوقت الذي تعاني عدة قرى الولاية من العطش.

قال رئيس بلدية سوق الاثنين في هذا الشأن، إنه قام عدة مرات بنقل انشغالات السكان لكل من مصالح دائرة معاتقة ومصالح الجزائرية للمياه، لكن لم يجد ذلك أية استجابة، فيما وعد بالتكفل بهذه المشكلة ووضع حد لهذا التسرب بتهيئة الموقع، مطمئنا السكان بأن إصلاح المشكلة سيكون على عاتق المجلس الشعبي البلدي قريبا.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock