الاخبار المحلية

تسجيل أقصى معدّلات الاستهــلاك المياه ببشار

 

سجّلت مؤسّسة الجزائرية للمياه وحدة بشار  خلال الأيام الأخيرة أقصى معدلات استهلاك الماء الشروب، الأمر الذي تسبّب في إضعاف نظام التزويد بهذه المادة الحيوية، حسبما  تحصلت عليه  ” قناة البيبان  من مصدرها الخاص.
أضاف ذات المصادر أنّ معدلات إستهلاك المياه الصالحة للشرب بلغت أقصاها خلال الأيام الأخيرة، مرجعة أسباب ذلك إلى الارتفاع المحسوس في درجات الحرارة، وكذا الأزمة الصحية التي تسجلها الولاية بسبب تفشي فيروس كورونا كوفيد 19.
ووفقا لذات المصادر، فقد تسبّبت هذه الوضعية الإستثنائية في إضعاف نظام التزود بالمياه الصالحة للشرب، وعدم وصول المياه خاصة للطوابق العليا للعمارات أو

السكان المتواجدين في نهاية شبكة التوزيع بالرغم من أن جميع المنشآت تشتغل بكامل طاقتها، وكذا تجنيد كل الفرق لضمان استمرارية الخدمة العمومية للمياه.
وأضافت أن هذا الإرتفاع المحسوس في استهلاك المياه سيتسبب في إنخفاض

 

مستوى الخزانات الرئيسية للتوزيع بصفة  والمزودة  من سد جرف التربة وأكد نفس المصدر  أن   الجزائرية للمياه وحدة بشار  تعلن زبائنها الكرام عن تسجيل انقطاع في توزيع المياه الصالحة للشرب في العديد من  لأحياء  منها الدبدابة و وسط المدينة و إحياء كل من 622 مسكن و 470 مسكن و كذا بعض أحياء بشار الجديد و ذلك بسبب عطل أصاب إحدى المضخات بمحطة الضخ بسد جرف التربة.
أين تعمل فرقة الصيانة متواجدة هناك  بعين  المكان  على إصلاح هذا العطل و سيتم إستأناف  الضخ فور الانتهاء من الأشغال كبيرة خلال مدة زمنية قصيرة، ما سينجم عنه تذبذبا أو انقطاعا في التوزيع، مشيرة الى أن كميات المياه التي تنتج وتضخ في شبكات التوزيع والتي تفوق 250 ألف م3 يوميا تكفي لسد حاجيات سكان الولاية خلال الفترات العادية.
وتفاديا لتسجيل أيّة إنقطاعات أو تذبذبات خلال الفترة المقبلة، وخاصة خلال الأسبوع الأول من عيد الأضحى، الذي يشهد ارتفاعا في استهلاك هذه المادة الحيوية، تدعو مؤسسة الجزائرية للمياه وحدة بشار  زبائنها إلى ترشيد استهلاك مياه الشرب، والمحافظة عليه من أجل رفع التحدي هذه السنة بغرض الحد والتخفيف من التذبذبات و تلزم المؤسسة  بتجنيد كامل فرقها لضمان إستمرارية الخدمة العمومية للماء الشروب على مدار ساعات اليوم،
و في نفس الإطار  اشرف  والي ولاية بشار احمد مبار كي  اليوم على  تنصب المدير الجديد  للجزائرية للمياه  السيد :مراح خلف  لسيد  صالحي محمد الذي كان يسيرة الوحدة بالنيابة بعد إنهاء مهام المدير السابق .

للإشارة  فقد  سبق  لوالي الولاية   أحمد مباركي  أن و قف عند الأسباب التي تقف وراء تسجيل عدد من البلديات لتذبذبات وان قطاعات في التموين بالماء الشروب جملة من الإجراءات الاستعجالية بهدف وضع حد لهذه الاختلالات.

وتمثلت في  الإسراع بالانتهاء  من مشروع  جلب الماء من حوض  بوسير بدائرة بني ونيف 194كلم حيث بداء الضخ النسبي ببلدية بشار  هذه الإجراءات  التي تعمل على  رفع حصة الولاية  و الخروج من شبح  أزمت عطش ببشار.

و عليه، تعتذر المؤسسة من زبائنها عن هذا المشكل و ستوافيكم بتقدم الأشغال في حينها.

 

بشار / جمال دحمان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري


خدمة صحفية ترتقي إلى المستويات العالمية المتعارف عليها في مؤسسات النشر، وتحقق للقارئ الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة....
عيدكم مبارك
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock