أخبار الرياضة

بعد عقاب “يويفا” للسيتي.. ماذا قرر غوارديولا بشأن مستقبله؟

مدد غوارديولا عقده مع سيتي لعام إضافي في 2018 - فيسبوك

تحدث بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي بشأن مستقبله مع الفريق الإنجليزي لما بعد عام 2021 عندما ينتهي عقده معه، في ظل حرمانه من المشاركة في المسابقات الأوروبية لمدة عامين.

وعاقب الاتحاد الأوروبي (اليويفا) سيتي بالإيقاف لموسمين وتغريمه 30 مليون يورو (32.53 مليون دولار) الأسبوع الماضي بعد تحقيق في انتهاكات مزعومة لقواعد اللعب المالي النظيف.

وأكد غوارديولا، الذي قال هذا الأسبوع إنه لا يوجد سبب لديه لترك النادي بعد انتهاء الموسم، أنه ربما يتحدث عن تمديد العقد مع رئيس النادي “في نهاية الموسم الجاري أو في منتصف الموسم المقبل”.

وأضاف المدرب الإسباني “أتعامل مع لاعبين استثنائيين وأعرف أنه ليس من السهل العمل معنا ومعي لكنني سعيد، عندما انتقل لمكان آخر فيكون السبب دائما اعتقادي بأنني سأشعر بسعادة أكبر من المكان السابق”.

وتابع المدرب الإسباني قائلا: “الملاك رائعون وعلاقتنا جيدة لذا أعتقد أنه لن تكون هناك مشكلة في التفاهم إذا قررنا الاستمرار لثلاثة أعوام أخرى أو الوقت المتفق عليه”.

ومدد غوارديولا، الذي لم يستمر لأكثر من أربع سنوات في تدريب برشلونة (2008-2012) أو بايرن ميونيخ (2013-2016)، عقده مع سيتي لعام إضافي في 2018 وأكد أنه لم يندم على القرار.

وتابع “لم أشعر بالندم ولو لثانية واحدة سواء للحضور إلى هنا أو لتمديد العقد. النتائج تحدد عملك وكل مدرب يتعرض للإقالة وكل المدربين يواجهون المشاكل وأي مدرب يعيش فترات جيدة وأخرى سيئة”.

وواصل “أنا لست مختلفا ولا أندم على القرار الذي اتخذناه وأريد إتمام مدة عقدي وبعدها سنرى ما سيحدث”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock