أخبار الوطن

بدوي يجدد التأكيد على التزام الدولة بمرافقة المواطنين من أجل العودة إلى مناطقهم الأصلية

جدد وزير الداخلية و الجماعات المحلية والتهيئة العمرانية نور الدين بدوي اليوم السبت بجيجل التأكيد على التزام الدولة بمرافقة المواطنين الذين غادروا مناطقهم خلال الحقبة السوداء “من أجل العودة إليها مجددا و الاستثمار فيها.”

وقال الوزير خلال إشرافه على ربط 250 منزل بمنطقة بازول ببلدية الطاهير بشبكة الغاز الطبيعي : “أنقل رسالة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة التي تدعو المواطنين إلى العودة إلى مناطقهم الآمنة و كذا عزم السلطات العمومية على مرافقة هذه العودة من خلال تسخير الإمكانات من أجل إطار معيشي ملائم و عصري”.

وأكد ردف بأنه يتم بذل جهود كبيرة من أجل فتح الطرقات و ربط المناطق النائية بشبكات الغاز الطبيعي و الكهرباء و مياه الشرب مبرزا بالمناسبة الأثر الكبير لهذه المشاريع في إعادة الديناميكية لمختلف مجالات الاستثمار بهذه المناطق لاسيما في الشعب الفلاحية.

وبعد أن ذكر بالتضحيات التي قدمتها ولاية جيجل خلال العشرية السوداء، أكد السيد بدوي بأن “تنمية هذه المنطقة تدعم جهود الدولة التي تسعى إلى بعث دفعة جديدة بهذه المنطقة و يدل على جزائر تعمل على تضميد جراحها و تتجه نحو التنمية في مناطقها الجد نائية.”

وعاين الوزير ببلدية الميلية ورشة إنجاز خزان للماء سيسمح بضمان التموين بمياه الشرب لفائدة ست مناطق انطلاقا من سد بوسيابة حيث شدد السيد بدوي على ضرورة الإسراع في أشغال إنجاز هذا المشروع.

ويواصل وزير الداخلية و الجماعات المحلية و التهيئة العمرانية زيارته، بالإشراف على مراسم تسليم مفاتيح 116 سكنا عموميا إيجاريا و تدشين فندق لمستثمر خاص بالميلية قبل أن يشرف على إعطاء إشارة انطلاق ورشة إنجاز ثانوية ب600 مقعد بيداغوجي ببلدية خيري أولاد عجول.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري


إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock