أخبار الوطن

الوكالة الوطنية للذبذبات غير قادرة على القيام بمهامها السيادية بطريقة مثلى

وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيات والرقمنة

جلسة عمل بمجلس الأمة.

عقد صبيحة اليوم الثلاثاء 25 فيفري 2020 ، جلسة عمل بمجلس الأمة، خصصت لاستماع لجنة التجهيز والتنمية المحلية، برئاسة السيد محمد عامر،السيد ابراهيم بومزار، و وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيات والرقمنة، وذلك في إطار دراسة نص القانون المتعلق بالاتصالات الراديوية.

وقد ذكر السيد الوزير، في مستهل عرضه، بسياق القانون مشيرا إلى أهم النصوص القانونية التي تنظم قطاع البريد والاتصالات السلكية واللاسلكية، لاسيما الأمر رقم 63 -439 المؤرخ في نوفمبر 1963 المتعلق بشرطة المحطات اللاسلكية الكهربائية الخاصة، والذي لم يتم تعديله إلى غاية يومنا هذا، مما يستوجب إعادة النظر فيه، قصد الاستغلال الأمثل للموارد النادرة التي نص عليها، وهو ما من شأنه زيادة الموارد المالية للدولة.

كما أوضح أن نص القانون جاء لسد الفراغ القانوني الموجود فيما يخص مهام الوكالة الوطنية للذبذبات، التي بالرغم من تأسيسها بموجب نص تنظيمي، إلا أنا غير قادرة على القيام بمهامها السيادية بطريقة مثلى، لاسيما في مجال مراقبة التجهيزات الحساسة الخاصة، وكذا غياب أحكام جزائية للحد من التجاوزات المسجلة في هذا المجال، حيث يضفي نص القانون عليها صبغة سلطة إدارية، ويعزز تواجدها على مستوى التراب الوطني.
كما تعرض السيد الوزير باستفاضة لأهم الإشكاليات التي تطرح على أرض الواقع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock