الاخبار المحلية

المواطنون يقرّرون تنظيف أحيائهم

ببلدية غيلاسة وبرج الغدير ببرج بوعريريج

قرر العشرات من سكان بلدية غيلاسة وبرج الغدير، جنوب ولاية برج بوعريريج، القيام بحملة تنظيف واسعة، لإزالة النفايات المنتشرة في الأحياء.
ورافق مبادرة الشباب أعضاء المجلس الشعبي، الذين قاموا بإزالة المفرغات العشوائية ورفع القمامة، كما دعا الشباب المشاركون باقي السكان إلى المشاركة في حملة التشجير المزمع القيام بها خلال الأيام المقبلة، وأقبل سكان حي ٩٥ قطعة، الذي يقع وسط مدينة غيلاسة، من جهتهم على تنظيف محيطهم باستعمال المياه وذلك في جو تضامني أخوي، وتعالت بعض الأصوات التي تدعو إلى المحافظة على الحي، ولقيت المبادرة استحسانا كبيرا من قبل المواطنين، ونشرت عبر صفحات الفايس بوك وعلق ممثلون عن المجتمع المدني بأن شباب برج الغدير وغيلاسة كلهم طاقة وحيوية، وينتظرون الفرصة السانحة لإبراز روح التضامن والتآخي بينهم، مثمنين، المبادرة التي قام بها هؤلاء الشباب والتي جعلت شوارع وأزقة الأحياء التي مسّتها العمليات التضامنية، تتزين بحلة جميلة ولم تتردد السلطات المحلية على رأسهم رئيس بلدية غيلاسة في تقديم يد المساعدة والمشاركة شخصيا في الحملات التطوعية التي شهدتها البلدية.
يسجل من خلال هذه الوقفة، الجدير التنويه بها، عودة الوعي القائم على روح التضامن بين السكان قصد الاعتماد على أنفسهم في حماية محيطهم من الرمي الفوضوي للقمامة، التي أغرقت كل الأحياء في ديكور منفّر، حقا تسبب في كثير من الأحيان في إصابات خطيرة كالحساسية وغيرها.. على أن بلدية برهوم بالمسيلة، شهدت عملا مماثلا يعبر عن حس مدني راقٍ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري


إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock