الاخبار المحلية

الصحة والسكن والتهيئة العمرانية أبرز انشغالات المواطنين

سكان الدويرة يطالبون بنصيبهم من السكنات

ناشد سكان بلدية الدويرة الذين يعيشون أزمة سكن، السلطات المعنية وعلى رأسها والي ولاية الجزائر، التدخل لإنصافهم ومنح بلديتهم حصة من السكنات التي تنجز في العديد من المواقع.

تساءل السكان المعنيون عن سبب تهميش بلديتهم من الحصص السكنية التي توزع، خاصة أن منطقتهم أُنجزت بها آلاف الشقق ضمن الأحياء الجديدة بدون أن يكون للسكان الأصليين نصيب منها.

وحسب المشتكين، فإن 80 بالمائة من سكان البلدية لم يستفيدوا من السكنات المنجزة فوق ترابها، بينما استقبلت آلاف العائلات المرحلة من مختلف بلديات العاصمة ضمن عملية إعادة الإسكان التي تقوم بها مصالح الولاية.

وفي هذا الصدد، طالب السكان المسؤولين بمراقبة القوائم؛ لأنها لا تراعي المعايير اللازمة من أجل منحها لمستحقيها الفعليين، مؤكدين أن هناك سكنات تقدَّم بطرق ملتوية لغير مستحقيها، بينما يبقى آخرون يعانون أزمة خانقة منذ سنوات.

يُذكر أن العديد من بلديات العاصمة لم تقم إلى حد الآن بتوزيع حصة السكن الاجتماعي والإعلان عن القوائم بحجة التحقيق فيها، بينما تنتظر بلديات أخرى حصة إضافية من السكنات لتوزيعها، للاستجابة لأكبر عدد من الطلبات، خاصة أن عدد الملفات تراكم كثيرا بمصلحة الشؤون الاجتماعية للبلديات، حيث يبقى ملف السكن يتصدر انشغالات المواطنين خلال كل يوم استقبال، مثلما يؤكد الأميار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock