أخبار الرياضة

الخضر ينهزمن أمام الكاميرون بـ 32 مقابل 18 في الجولة الثانية

كاس أمم أفريقيا لكرة اليد سيدات

نقص الخبرة وسوء التحكيم وراء الإخفاق

سقطت عشية امس سيدات الجزائر لكرة اليد امام المنتخب الكاميروني خلال مواجهة الجولة الثانية من منافسة كاس امم افريقيا التي تتواصل فعالياتها من ال 2 الى 12 ديسمبر الجاري بعاصمة الكونغو “برازيل” حيث انهزمت  بنتيجة ثقيلة 32  مقابل 18. وهي نتيجة لم يتوقعها الملاحظون والمتتبعون لشان لكرة اليد الجزائرية النسوية التي تتوفر على امكانيات تجعلها في الصفوف الاولى.لكن  نقص الخبرة  وسوء التحكيم وراء هذا الاخفاق حسب الاصداء والتصريحات الواردة من الكاميرون حيث جرت المواجهة.
دخلت شبلات المدرب بن جميل بقوة في جو المقابلة  بدليل تقدمهن خلال ال7 دقائق الاولى بنتيجة 4 مقابل 1 لتتراجع فيما بعد ما سمح للكاميرونيات بتعديل الكفة في الدقيقة 18 لينتهي الشوط الأول يتاخر الجزائر بنتيجة 12 مقابل 8.
ورغم محاولات اللاعبات من اجل التدارك في المرحلة الثانية الا ان عامل الخبرة والتجربة وكذا الجاهزية البدنية صنع الفارق خلال ثاني لقاء ضمن هذه المنافسة ولم تتمكن الجزائريات من مواصلة سلسلة الانتصارات بعدما اطحن بكودفوار اول امس في حين تنتظرهن مهمة صعبة خلال الجولة الثالثة غدا ضد تونس في داربي مغاربي
اكدت مساعدة المدرب نسيمة دوب ان التحكيم كان السبب المباشر في الهزيمة التي تعرض لها المنتخب الوطني خلال المواجهة التي جمعتهم مع الكاميرون والأمر يتعلق بالثنائي التونسي سمير خالد وسمير كريشن ومن غير المعقول ذلك بما ان منتخب تونس يتواجد في نفس المجموعة مع الجزائر.
أضافت دوب في ذات السياق “من جهة أخرى ان لاعبات الجزائر لا يملكن الخبرة والتجربة ما جعلهن يرجعن في اللقاء رغم الدخول القوي بدليل اننا كنا متقدمين قبل أن تتاثرن بعامل التحكيم فيما بعد لينتهي اللقاء بهزيمة غير منتظرة”.
من جهته  اكد الناخب الوطني بن جميل ان  الطاقم الفني  سيتحدث  مع اللاعبات من اجل رفع المعنويات قبل مواجهة تونس التي تكون عشية اليوم بداية من الساعة 17:00.
مع الاشارة  الى ان التونسيات تتواجدن في المركز الثاني مع الجزائر بهزيمة وفوز لحد الآن.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري


إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock