أخبار الوطن

الجزائر تدين بقوة وتعرب عن تضامنها المطلق مع البلد الشقيق

التفجير الإرهابي بتونس

أدانت الجزائر “بـقوة” التفجير الإرهابي المزدوج، الذي استهدف، أول امس، دورية أمنية في العاصمة تونس، معربة عن تضامنها المطلق واللامشروط لهذا البلد الشقيق، مثلما جاء، أمس، في بيان لوزارة الشؤون الخارجية.

  وبعد أن ذكرت وزارة الشؤون الخارجية أن الجزائر عانت من ويلات الإرهاب، أكدت أنها “تقف بثبات مع تونس شعبا وحكومة ضد المشروع الإرهابي وعرابيه، الذين أرادوا من وراء هذا الاعتداء الجبان، النيل من تونس ومؤسساتها العتيدة غداة استحقاق سياسي تاريخي للشعب التونسي الشقيق”.

وأضاف البيان: “وإذ نتقدم بأصدق التعازي والمواساة لأسرة الشهيد الذي ارتقى جراء هذا الاعتداء وتمانينا للجرحى بالتماثل للشفاء، فإننا واثقون من أن الشعب التونسي الشقيق سيتمكن بفضل حكمته وتبصره وبفضل صلابة مؤسساته السياسية والأمنية، من الانتصار على فلول الإرهاب، والتخلص من هذه الآفة الدخيلة على ديننا وقيمنا”.

وأدى التفجير إلى مصرع إرهابيين عمدا إلى استهداف دورية أمنية متمركزة بمنطقة (البحيرة 2) بالشارع المقابل لمقر السفارة الأمريكية بالعاصمة تونس، وذلك بتفجير نفسيهما؛ ما أدى إلى إصابة 5 أعوان أمن بجروح متفاوتة الخطورة، وإصابة مدني واحد بجروح خفيفة. وقد توفي أحد أعوان الأمن المصابين متأثرا بجروحه التي أصيب بها في العملية الإرهابية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock