الاخبار المحلية

التقى رئيس النقابة الوطنية للعمال المهنيين

واجعوط يعد بالتكفّل بالانشغالات

يواصل وزير التربية الوطنية محمد واجعوط، لقاءاته الدورية مع نقابات القطاع في إطار استراتيجيته الجديدة في الانفتاح والحوار مع الشركاء الاجتماعيين للخروج بحلول وخطة طريق للرقي بالمدرسة الجزائرية وتطويرها.

وضمن هذه الديناميكية الجديدة التقى وزير التربية، أمس، بمقر دائرته الوزارية بالجزائر العاصمة، برئيس النقابة الوطنية للعمال المهنيين الذي كان مرفوقا بأعضاء المكتب الوطني للنقابة، حيث تناول اللقاء المواضيع المتعلقة بانشغالات النقابة ذات الطابع التربوي والاجتماعي المهني والتي تم طرحها ومناقشتها.

وأوضح بيان للوازرة أصدرته في ختام اللقاء أن السيد واجعوط، استعرض أهم معالم تعزيز الحوار والتشاور مع الشركاء الاجتماعيين، وتنظيم لقاءات منتظمة قصد التشجيع على توفير مناخ للتعبئة وحل المشاكل وتحسين ظروف العمل.

وضمن هذا المنظور أكد الوزير، أن دائرته الوزارية ستعمل مع الشركاء الاجتماعيين على إعداد خارطة طريق توافقية من شأنها أن تضمن استقرار القطاع، للتمكن من رسم استراتيجية وطنية شاملة ومتكاملة لتنفيذ مشروع النهوض بالتربية. وتبدأ هذه الاستراتيجية من تشخيص الاختلالات والفجوات التي تعتلي الحياة المدرسية والتي ستمكن من اقتراح حلول عملية مجدية لمختلف مشاكل الجماعة التربوية وتوفير الظروف الاجتماعية والمهنية المناسبة لكافة مستخدمي القطاع.

وأضاف البيان أن الوزير، أشاد بالعمل الذي يقوم به موظفو القطاع خاصة العمال المهنيين الذين وعدهم بمعاملتهم “على قدم المساواة مع غيرهم من مستخدِمي القطاع، حيث أكد في هذا السياق أن العمل على القضاء على جميع أشكال التمييز والإقصاء ضد هذه الفئة هو أولوية قصوى يجب تضافر جهود الجميع من وزارة وشركاء اجتماعيين لتحقيقها.

وفي ختام مداخلته أبدى  وزير التربية حرصه وحرص إطارات وموظفي وزارة التربية الوطنية، عي المضي قُدماً بمعية الشريك الاجتماعي لتوطين وترسيخ ثقافة الحوار الجاد والصريح والتفاهم المتبادل، والذي سيعزز الحوكمة الرشيدة في القطاع ويساعد على مجابهة الصعوبات والتحدّيات مع الأخذ بعين الاعتبار المصلحة العليا للبلاد والتحلي بحس عال من المسؤولية والتوافق.

وكان آخر لقاء عقده وزير التربية، مع النقابات جرى الخميس الأخير، وجمعه بالأمين العام للنقابة الوطنية للمشرفين والمساعدين التربويين الذي كان مرفوقا بأعضاء المكتب الوطني للنقابة.  للإشارة فإن لقاء أمس، يندرج في إطار سلسلة من اللقاءات الثنائية التي برمجتها وزارة التربية الوطنية، مع كافة الشركاء الاجتماعيين حسب رزنامة انطلقت من 20 فيفري الماضي، ومن المقرر أن تختم بعد غد الخميس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock