أخبار الوطن

الاستئناف في قضيتي تركيب السيارات وتمويل الحملة الانتخابية

سلال يطلب الاستماع للرئيس السابق كشاهد

تستأنف، اليوم، بالغرفة الجزائية الأولى لمجلس قضاء الجزائر العاصمة، جلسة المحاكمة في قضيتي تركيب السيارات والتمويل الخفي للحملة الانتخابية لرئاسيات أفريل 2019، والتي شهدت في يومها الاول، أمس، الاستماع إلى الوزيرين الأولين السابقين أحمد أويحيى وعبد المالك سلال ووزير الصناعة الأسبق يوسف يوسفي، في جلسة استغرفت 8 ساعات.

اعتبر المتهم عبد المالك سلال أنه بصفته وزيرا أول سابقا، فإن “مهامي من الناحية القانونية هي تنفيذ برنامج رئيس الجمهورية الذي صادق عليه البرلمان”، مطالبا بالاستماع للرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة كشاهد على أقواله، حيث قال في هذا الصدد، “المسؤول الأول على هذا البرنامج هو رئيس الجمهورية السابق الذي من المفروض أن يحضر كشاهد في هذه القضية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock