أخبار العالم

الأمن التونسي يعتقل شخصا تبنى عملية طعن نيس الفرنسية

فرنسا تعلن القبض على شخص ثالث لصلته بـالهجوم

أعلنت السلطات التونسية، السبت، عن اعتقال شخص تبنّى عملية الطعن التي استهدفت الخميس كنيسة بمدينة “نيس” الفرنسية.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها نائب وكيل الجمهورية في المحكمة الابتدائية بالعاصمة تونس، محسن الدالي.

وقال الدالي: “تم في ساعة متأخرة من ليل الجمعة اعتقال شخص ظهر عبر مقطع فيديو بمواقع التواصل الاجتماعي، تبنى فيه عملية نيس الإرهابية”.

وأشار المتحدث، إلى استمرار التحريات مع الشخص المعتقل، دون تفاصيل حول مكان اعتقاله.

والخميس ظهر شخص عبر تسجيل فيديو تم تناقله على مواقع التواصل الاجتماعي قال فيه إنهم “ينتمون لجماعة أنصار المهدي بتونس والمغرب العربي ويعلنون تبنيهم لعملية نيس (جنوب شرق فرنسا)”.

والجمعة، أكد الدالي أن “النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب (مجمع قضائي متخصص في قضايا الإرهاب)، أذنت بفتح بحث للتحري عن وجود تنظيم إرهابي تحت مسمى تنظيم المهدي بالجنوب التونسي، تبنى عملية نيس”.

وفي فرنسا أفاد مصدر في الشرطة، السبت، بأن السلطات الفرنسية اعتقلت، يوم أمس الجمعة، شخصا ثالثا على صلة بـ”هجوم نيس”.

وأسفرت حادثة الطعن في نيس، التي وقعت صباح الخميس، عن مقتل 3 أشخاص، فيما أعلنت الشرطة عن اعتقال منفذ الهجوم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock