الاخبار المحلية

اعتبر الإفراج عن قوائم المستفيدين من أولوياته: والي سكيكدة يأمر بإنهاء مشروع 400 مسكن اجتماعي

تعرف عملية توزيع السكنات على أصحابها بسكيكدة، تأخرا كبيرا بسبب بطء عملية التهيئة الخارجية، حيث أكد الوالي الجديد خلال لقائه خلال الأسبوع الفارط، بالأسرة الاعلامية، أنّ الأولوية الحالية هي الافراج عن قوائم المستفيدين التي تخصّ العائلات المقيمة في الأكواخ القصديرية والبناء الهش، والمنازل الضيقة دون تحديد موعد لذلك.

وسبق وأن كشف والي سكيكدة المنتهية مهامه، عيسى عروة، من خلال بيان أصدره شهر فيفري الأخير، أن مصالحه قد ضبطت برنامجا زمنيا يتمّ من خلاله نشر القوائم الإسمية للمستفيدين من السكن العمومي الإيجاري، والشروع في عملية توزيعها على مستوى بلدية سكيكدة، والتي ستمسّ أساسا السكّان الذين يعانون من الضيق، وقاطني الأكواخ القصديرية، والبنايات الآيلة للسقوط المصنفة ضمن الخانة الحمراء، وذلك طبقا للدراسة التقنية المنجزة من قبل هيئة المراقبة التقنية للبناء للشرق.

وحسبما جاء في بيان والي سكيكدة المنتهية مهامه آنذاك، فإنّ الإعلان عن قائمة المستفيدين القاطنين بالبنايات الآيلة للسقوط المصنفة في الخانة الحمراء، سيكون خلال شهر ماي القادم، لكن أزمة جائحة كورونا قد أجّلت كل شيء.

وحسب بيان صدر في وقت سابق، عن مصالح ولاية سكيكدة، فإن أعمال اللجان الولائية لدراسة الطعون، قد أسفرت عن إسقاط 236 مقترحا للاستفادة، التي سيتم تعويضها من قبل لجنة الدائرة لسكيكدة لتوزيع السكن العمومي الايجاري التي ستباشر أشغالها، حتّى تتمكّن من تعويض مقترحات الاستفادات الملغاة بأخرى بناء على الطعون المقدّمة. وحسب البيان، فإنّ لجنة الدائرة، قد أعطيت لها تعليمات من أجل الشروع في إعداد القائمة الأولية للمستفيدين بعد أن تمّ إبلاغها بأنّ الحصّة الاجمالية التعويضية قد أصبحت تقدّر بـ571 وحدة سكنية من السّكن العمومي الإيجاري الموجّه للعائلات التي تعاني من الضيق، على أن يتم الاعلان عن القائمة التعويضية الإضافية في مدّة شهرين على أكثر تقدير، مباشرة بعد أن تنتهي اللجنة من فحصها ودراستها.

وفيما يخص نشر قائمة 929 وحدة سكنية من أصل 1165 التي كانت محلّ دراسة، فإنّ نشر القائمة سيكون خلال شهر سبتمبر الجاري، وأنّ أشغال التهيئة الخارجية لمشروع 1500 وحدة سكنية بالمجمع العمراني الجديد ”مسيون” بمدينة سكيكدة، تجري على قدم وساق.

وفي سياق ذي صلة بملف السكن، فقد تمّ إعلام كافة مواطني بلديات الولاية الـ14المعنية بعملية توزيع 2889 وحدة سكنية، وهي: فلفلة  بـ780 وحدة سكنية، وحمادي كرومة بـ610 وحدة، وعزابة بـ191 وحدة، وعين شرشار بـ110 وحدة، وجندل بـ100 وحدة، إلى جانب السبت بـ81 وحدة، وسيدي مزغيش بـ110 وحدة، وأم الطوب

بـ223 وحدة، بالإضافة إلى خناق مايون بـ20 وحدة، ورمضان جمال بـ456 وحدة، وبني بشير بـ54 وحدة، وبوشطاطة بـ128 وحدة، وعين الزويت بـ10 وحدات، وعين قشرة بـ16 وحدة. وقد تمّ تبليغ لجان الدوائر المخوّلة بتوزيع السكن فيما يتعلق بقاطني الضيق ومحاربة الأكواخ القصديرية، بوضع تحت تصرفها تلك الحصص السكنية على أن يتم نشر قوائم المترشحين للاستفادة منها خلال الثلاثي الأخير من السنة الجارية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري


زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock