أخبار العالم

اتهام ألماني من أصل مصري بالتجسس للمخابرات المصرية

أشار المدعي العام الألماني إلى أن الرجل حاول مساعدة المخابرات المصرية في تجنيد عميل آخر في ألمانيا-

وجه المدعي العام في برلين الاثنين، اتهاما إلى رجل ألماني من أصل مصري، بالتجسس لصالح المخابرات العامة المصرية.

وقال المدعي العام الألماني في بيان، إن “رجلا يدعى (أمين ك.) كان يعمل في المكتب الصحفي لمكتب المستشارية الألمانية منذ عام 1999، تم اتهامه بالتجسس لصالح المخابرات العامة المصرية”، لافتة إلى أن ممثلي الادعاء يقولون إن الرجل كان يعمل تحديدا في قسم الزيارات بالمركز الإعلامي الاتحادي، وهو القسم المسؤول عن التغطية الإعلامية لنشاطات المستشارة.

وذكر البيان أنه صدر للمتهم تعليمات بمساعدة المخابرات العامة المصرية، في تقييم الكيفية التي تنظر بها وسائل الإعلام الألمانية إلى مصر، مشيرا إلى أن الرجل حاول أيضا مساعدة المخابرات المصرية في تجنيد عميل آخر في ألمانيا.

واستدرك البيان: “لكن تلك الجهود لم تنجح”، مؤكدا أن المدعين الألمان قالوا إن المشتبه به تلقى وعودا بمعاملة تفضيلية له ولأسرته من السلطات المصرية مقابل تجسسه.

ويرأس المكتب الصحفي شتيفن زايبرت، المتحدث الرسمي باسم ميركل، ويقع المكتب على مسافة كيلومتر تقريبا من المستشارية. وقال المدعي العام الألماني إن الاتهامات تم توجيهها في السادس من تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري.

ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق من السفارة المصرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock