الاخبار المحلية

إنقاذ 9 أشخاص حاصرتهم سيول الأمطار

ولاية ميلة

تمكنت مصالح الحماية المدنية لولاية ميلة، من إنقاذ 9 أشخاص تسببت الأمطار التي تساقطت منذ مساء الأربعاء إلى الساعات الأولى من نهار يوم الخميس، في محاصرتهم داخل المركبات التي كانوا على متنها جراء الأوحال التي جرفتها المياه، حسب ما علم من المديرية المحلية لذات السلك النظامي. أوضحت ذات المديرية أنه تم في الساعات الأولى من يوم الخميس، على مستوى بلدية باينان إنقاذ 4 أشخاص كانوا على متن سيارة حاصرتها الأوحال والسيول بمشتة “البهلول”، كما تم ببلدية حمالة وتحديدا بمنطقة حمام بني هارون، إنقاذ شخصين آخرين كانا داخل سيارة علقت في الأوحال دون تسجيل أي خسائر، أما ببلدية وادي العثمانية فقد تدخلت مصالح ذات القطاع بالمكان المسمى “عين البيضاء” على الطريق الولائي رقم 135 لإنقاذ شخصين كانا على متن سيارة جرفتها السيول للوادي الموجود بالمنطقة، حيث وجد أحدهما عالقا بشجرة أما الثاني فكان عالقا بعمود كهربائي وكلاهما كانا في حالة صدمة تم إسعافهما وإجلاؤهما بعد دخول أعوان الحماية المدنية للوادي، في حين لم يتم العثور لحد الساعة عن السيارة التي كانا يستقلانها، كما تم ببلدية ميلة إنقاذ شخص من داخل سيارة محاصرة بالأوحال ومياه الأمطار بحي 240 مسكن.

حجز 17 قطعة ذهبية أثرية

تمكنت العناصر الأمنية بفرقة البحث والتحري بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية التابعة لأمن ولاية ميلة، من توقيف شاب يبلغ من العمر 28 سنة ينحدر من ولاية بجاية بحوزته قطع نقدية ذهبية أثرية. وتعود حيثيات القضية ـ حسب خلية الإعلام والاتصال بأمن الولاية ـ إلى ورود معلومات إلى العناصر الأمنية حول نشاط مشبوه لشخص يستغل شبكة التواصل الاجتماعي “فايسبوك” لنشر وعرض قطع نقدية أثرية للبيع، وبالتنسيق مع فرقة مكافحة الجريمة المعلوماتية وكذا خلية حماية التراث الثقافي بأمن الولاية، وتكثيف التحريات تم تحديد هوية المشتبه فيه ومكان عقد الصفقة المشبوهة، تم توقيف المشتبه فيه بمحطة المسافرين عين الصياح وعثر بحوزته على 17 قطعة نقدية أثرية قدر وزنها بـ43.6 غرام، الخبرة المنجزة على المحجوزات من طرف مديرية الثقافة لولاية ميلة، بينت أن القطع النقدية الأثرية من مادة الذهب وأنها تكتسي أهمية تاريخية وأثرية تعود للفترة العثمانية، وبعد استكمال الإجراءات القانونية تم تقديم المشتبه فيه أول أمس، أمام نيابة محكمة ميلة للنظر في القضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock