الاخبار المحلية

أخبار اليوم من البليدة في زمن الحجر

الحجر الصحي الكلي غائب بولاية البليدة

سقطت تعليمة الحجر الكلي لولاية البليدة بشكل كبير خلال الساعات الماضية، حيث خرج المئات من سكان البليدة لقضاء مصالحهم، من إقتناء للمواد الغذائية و التزود بمادة الوقود معرضين بذلك صحتهم و صحة عائلاتهم للخطر ، حيث عرفت محطات توزيع الوقود منذ دخولها الحجر الكلي، أزمة جد حادة في التموين ، و تشكلت طوابير لا متناهية من أجل التزود بهذه المادة خصوصا بعد غلق كل المحطات ، زحمة خانقة تم رصدها منذ صباح الصباح الأولى حيث إضطر أصحاب السيارات للوقوف امام طوابير طويلة تمتد لساعات طويلة

نحو تمديد فترة الحجر الكلي على ولاية البليدة

قالت مصادر مطلعة لجريدة “جادت” أن السلطات الغليا في البلاد تعول على تمديد فترة الحجر الكلي لولاية البليدة مع مضاعفة الإجراءات و التدابير لمنع خروج اي شخص لتفادي انتشار الفيروس القاتل بحكم ان فترة الحجر في يومها السابع لم تأتي بنتائج المرجوة نظرا لغياب الوعي لدى الساكنة وخروجهم شبه يومي للتبضع و تخزين السلع معرضين صحتهم و صحة غيرهم للخطر خصوصا بعد تجاوز عدد المصابين عتبة 700مصاب

تدابير و إجراءات جديدة تخص البليديين ….

تقرر منع التنقل بواسطة الدرجات النارية والشاحنات والمركبات بجميع أنواعها على تراب ولاية البليدة بهدف تقييد الحركة وحمل المواطنين على الالتزام بقرار الحجر المنزلي للحيلولة دون تفشي هذا الوباء المعدي، بالإضافة إلى تأطير الأنشطة التجارية وتموين المواطنين بمختلف المواد الغذائية الضرورية و إمكانية تمديد فترة الحجر الصحي الكلي بولاية البليدة بحكم أنها بحاجة إلى إجراءات تعزيزية إضافية وتمديد فترة الحجر الصحي بعد تسجيل تصاعد في عدد الإصابات والوفيات المسجلة بسبب وباء كورونا، خصوصا بعد تسجيل تصرفات و تجمعات يومية تطيل بقاء فيروس كورونا في ولاية البليدة .

المساعدات تتهاطل على مدينة الورود ….

كلنا البليدة تهاطلت المساعدات الإنسانية من كل ولايات الوطن على ولاية البليدة خلال الساعات الماضية و الى غاية اللحظة، قوافل بالعشرات تحط رحالها بوسط الولاية لتوزيع ما قدمه تجار حرفيين ، من بسكرة غرداية و ولايات اخرى على ساكنة الولاية المعزولين منذ 7 أيام بسبب إنتشار فيروس كورونا بالمنطقة ، وإذا اقتصر تضامن البعض على المواقع الإلكترونية، فإن كثيرين خرجوا عن صمتهم من مواطنين وجمعيات خيرية وفاعلين في المجتمع المدني إلى الواقع، من أجل تقديم يد المساعدة لسكان المنطقة، من خلال توزيع المواد الغذائية وكذا مواد التعقيم، وحتى التطوع من أجل تنظيف الشوارع والساحات والطرق في إطار حملات تحسيسية وتوعوية من أجل التأكيد على أنها ليست معزولة وأن الكل معها

مراسل الجريدة العربي سفيان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock