أخبار الرياضة

أحداث مباراة برج بوعريريج ـ وفاق سطيف

وزارة الشباب والرياضة تدين العنف وتتعهد باستئصاله

أدانت وزارة الشباب والرياضة أمس، ” بشدة” أحداث العنف التي وقعت أول أمس الثلاثاء، عقب المباراة التي جمعت بملعب 20 أوت ببرج بوعريريج، بين الأهلي المحلي ووفاق سطيف (1-1) في إطار الدور ربع النهائي لذهاب كأس الجزائر، مؤكدة ”التزامها الثابت بمواصلة مكافحة هذه الظاهرة بدون هوادة بالتنسيق مع الهيئات الرياضية والسلطات المعنية”.

وأوضحت الوصاية أن هذه ”التجاوزات المؤسفة وغير المقبولة لم تعرض فقط حياة العديد من الناس للخطر (جمهور وأسرة الرياضية) الذين جاؤوا للمشاركة في عرس رياضي كروي، بل كانت سببا أيضا في إحداث ضرر كبير في منشأة رياضية تعتبر ملكا للشعب”.

وشدد البيان ان مكافحة العنف في المنشآت الرياضية الذي ينخر رياضتنا الوطنية اضحت ”ضرورة ملحة لوضع حد نهائي له، كما أن محاربة الظاهرة تعد محورا أساسيا في خطة عمل القطاع”.

وكانت مصالح أمن الولاية قد أوقفت ما لا يقل عن 29 مناصرا عقب المباراة سيقدمون للجهات القضائية اليوم الخميس، بتهمة ”الإخلال بالأمن العام وتحطيم أملاك عمومية ”، حسب خلية الاتصال والعلاقات العامة للأمن الوطني بالبرج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock